رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

صيادلة عن الفياجرا النسائية: "مبتتصرفش بروشتة.. وهتحقق مبيعات عالية"

كتب: آية أشرف -

11:55 م | السبت 24 نوفمبر 2018

الحبة الروز

علق الصيدلي أكرم أحمد، على طرح دواء الفياجرا النسائية "الحبة الروز"، قائلا إنه من المقرر أن تحقق مبيعات كبيرة فور نزولها في الصيدليات، خاصة أن بعض السيدات لديهن برود جنسي. 

وأضاف أحمد لـ"هُن"، أن هذا الدواء لا يُصرف بروشتة، الأمر الذي يجعله متاحًا في أي وقت، مشيرًا إلى أنه يتمنى تقنين بيعها، حتى لا يتم استغلالها من قِبل البعض. 

وعن مخاوف بعض الأهالي من استغلال الشباب لهذه الكبسولات، من أجل إيقاع الفتيات بطرق غير مشروعة، قال: "ممكن واحد فعلًا يحطها لبنت في العصير من غير ما تاخد بالها أو عشان يثيرها نحوه، لكن في الأول والآخر أهم حاجة الأخلاق". 

وعلى الجانب الآخر قال "محمد"، صيدلي بإحدى صيدليات الدقي، إنه حتى الآن منتظر نزول تلك الكبسولات بالصيدلية، لمعرفة مبيعاتها، خاصة أنه لا أحد يعلم عن موادها حتى الآن. 

وتابع: "هناك بعض الأدوية المشابهة التي كانت تُهرب للبلاد، ولكن اليوم الأمر مختلف"، إذ أن "الحبة الروز" حاليًا مُقننة بالفعل، ومن المؤكد أن يتم صرفها بدون "روشتة طبية".

وكانت إحدى شركات الأدوية العاملة في السوق المحلية، أعلنت طرح أول دواء لضعف الرغبة الجنسية لدى السيدات "الفياجرا النسائية"، الأربعاء المقبل، بعد موافقة وزارة الصحة والسكان، على إطلاقه في الأسواق.