أخبار تهمك
جيجي حديد

رغم مرور أكثر من عام على الجدل المثار حول ظهور عارضة الأزياء الأمريكية، جيجي حديد، وهي مرتدية الحجاب، على غلاف النسخة العربية من مجلة الموضة "فوج"، قررت الرد على مهاجميها ومنتقديها.

وكانت جيجي، قد ظهرت على غلاف النسخة العربية من المجلة في عدد شهر مارس 2017، وهي مرتدية الحجاب، فاتهمها رواد "السوشيال ميديا"، بأنها تقلل من شأنه بعدما وضعت الحجاب في خانة الموضة، بحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

لكن، أكدت جيجي حديد، ذات الـ23 عاما، خلال المؤتمر الصحفي، الذي عقد أمس الجمعة، في مدينة سيدني الأسترالية، بمناسبة إطلاق العلامة التجارية الرياضية "ريبوك" لخط أزياء باسمها، أنها ارتدت الحجاب على غلاف المجلة، بسبب فخرها بأصولها العربية. 

وقالت، "عندما صورة غلاف المجلة بالحجاب، رأى بعض النقاد أنني لست عربية بالشكل الكافي لكي أمثل المحجبات، لكني فلسطينية بقدر ما أنا هولندية، وكون أن ملامحي أجنبية وشقراء فذلك لأنني أحمل قيم أجدادي القدامى".

وكشفت جيجي حديد أنها مصدر القوة في حياتها هو تحديها الدائم للصور النمطية في المجتمع، وقالت أمام الحاضرين للمؤتمر الصحفي، في كلمات حادة لمنتقديها: "إذا كنتم ترون أنني لست فلسطينية بالقدر الكافي للظهور على غلاف النسخة العربية من مجلة (فوج)، فتبا لكم".

ويأتي دفاع جيجي حديد عن ارتدائها للحجاب على غلاف مجلة "فوج" العربية، بعد مشاركتها الأسبوع الماضي في عرض الأزياء السنوي الخاص بعلامة "فيكتوريا سيكريت" للملابس الداخلية، في مدينة نيويورك الأمريكية.

أخبار قد تعجبك