صحة ورشاقة
تعرفي على  علاقة منظار البطن  وتأخر الإنجاب

قال الدكتور هشام الشاعر، استشاري أمراض النساء والتوليد والحقن المجهري بكلية الطب جامعة القاهرة، إن منظار البطن، واحد من أهم الطفرات التي تكشف بعض الأمراض المُسببة لتأخر الإنجاب، ولم يعرف لها تشخيص خلال الفترة الأخيرة.

وأضاف الشاعر، في بيان صحفي، أن منظار البطن هو حجر الأساس في تشخيص و علاج بطانة الرحم المهاجرة، مؤكدًا أنه لا يوجد طريقة بديلة للتأكد أن هناك بطانة الرحم المهاجرة إلا في حالة وجود الكيس "الشيكولاتي" والذي لا يمكن معرفته سوى بواسطة السونار.

وتابع الشاعر: ساعدنا منظار البطن نتجنب الكثير من عمليات فتح البطن والابتعاد عن الكثير من الالتصاقات التي تكون السبب الأساسي في حالات تأخر الإنجاب، مما يؤكد أن 90% من حالات الأورام الليفية المؤخرة للإنجاب الموجودة داخل الجدار العضلي للرحم يمكن استئصالها عن طريق منظار البطن، فضلا عن مساعدته في فك الالتصاقات التي تكون سبب أساسي في انسداد الأنابيب وتأخر الإنجاب، كما يساعد في استئصال الأكياس الموجودة على المبايض سواء أكياس دموية أو شيكولاتية أو غيرهم، بالإضافة لعلاج بعض حالات تكيس المبايض. 

أخبار قد تعجبك