أم صح
دراسة علمية

أظهرت دراسة أسبانية حديثة، أجراها عدة باحثين بجامعة "نافارا"، بالتعاون مع جامعة "جرناطة" في أسبانيا، أن وجبة الإفطار مهمة جدا لكل الأعمار وبخاصة الأطفال، وأن الأطفال الذين لا يتناولون وجبة الإفطار، لديهم مستويات أعلى من الكوليسترول وحمض اليوريك ومقاومة أكبر للأنسولين، ما يؤثر على صحة القلب والأوعية الدموية.

وقالت الدكتورة إيدويا لاباين، قائد فريق البحث إن: "الإفطار ليس مجرد وجبة أولى في اليوم، بل أيضًا الوجبة التي يمكن اعتبارها الأكثر أهمية".

وأضافت أنه: "على الرغم من ذلك، يذهب العديد من الأطفال إلى المدرسة دون تناول وجبة إفطار، ما يعني أنه في وقت الغداء يكونون أكثر جوعًا وربما يأكلون أكثر مما ينبغي".

وأشارت إلى أن "عدم وجود وجبة الإفطار كان مرتبطًا بالدهون الزائدة وغير ذلك من الاضطرابات المرتبطة بها، لذا فإن وجبة الإفطار يمكن استخدامها بالفعل كجزء من استراتيجية الوقاية من السمنة عند الأطفال".

ولفتت إلى أن 14٪ من الأطفال الذين تبلغ أعمارهم 7 إلى 15 عاما يهملون وجبة الإفطار في بريطانيا، كما أن 30٪ يأكلون شيئا بسيطا حتى وقت الغداء.

كما أن حوالي 12٪ من الأطفال بالولايات المتحدة الأمريكية في سن المدرسة يهملون وجبة الإفطار، و30٪ من المراهقين لا يتناولون وجبة الإفطار أيضًا.

أخبار قد تعجبك