صحة ورشاقة
يوم الغذاء العالمي

يحتفل العالم في 16 أكتوبر، بيوم الغذاء العالمي، وهو اليوم الذي حددته منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو"، للتوعية بالطرق والوسائل التي يمكن بها للحكومات والأفراد المساعدة في مكافحة الجوع وانعدام الأمن الغذائي وسوء التغذية على مستوى العالم.

فبحسب ما ذكر موقع "BOLD SKY" الهندي، تعاني جنوب آسيا من أعلى معدلات سوء التغذية بين الأطفال، وفقا لمؤشر الجوع العالمي.

كما يعاني حوالي 795 مليون شخص من نقص التغذية، غالبيتهم في إفريقيا وآسيا.

وإليكم أبرز المعلومات عن سوء التغذية لدى الأطفال، أثاره وعلاجه:

علامات وأعراض سوء التغذية:

- يعاني الطفل من عديد من العلامات التي تشير لسوء تغذيته أبرزها الآتي:

فقدان الاهتمام في الأطعمة أو المشروبات

التعب وعدم القدرة على التركيز

الشعور بالبرودة طوال الوقت

فقدان الدهون

ارتفاع خطر الاصابة بالأمراض.

يعاني الأطفال من العصبية وبطء التطور السلوكي والمعرفي.

أنواع سوء التغذية:  

الحاد أو الهزال:

وهو يسبب فقدان شديد في الوزن بشكل مفاجئ.

المزمن:

يبدأ هذا النوع من سوء التغذية قبل الولادة، بسبب سوء صحة الأم ويؤدي إلى توقف نمو الطفل.

الناجم عن نقص المغذيات:

يشير هذا إلى نقص معتدل أو حاد في فيتامين "أ" وفيتامين "ب" وفيتامين "ج" وفيتامين "د" والكالسيوم واليود وحامض الفوليك والحديد والزنك والسلينيوم.

ما هي آثار سوء التغذية عند الأطفال؟

  •  تساقط الأسنان
  •  ضعف وظيفة المناعة
  •  التورم والنزيف في اللثة
  •  جفاف الجلد المتقشر
  • نقص الوزن
  • وجود مشكلة في التركيز والانتباه
  •  ضعف العضلات، والنمو
  •  فقدان الطاقة، وهشاشة العظام

ما الذي يسبب سوء التغذية عند الأطفال؟

الأمراض التي تسبب الالتهابات المعوية المزمنة مثل مرض التهاب الأمعاء ومرض الاضطرابات الهضمية في الأطفال، والتي قد تؤدي إلى سوء التغذية.

الإصابة بالديدان المعوية لدى الأطفال تسبب أيضًا سوء التغذية عند الأطفال.

فإذا ظهرت تلك الأعراض لابد من استشارة الطبيب على الفور، لمعرفة السبب وتحديد العلاج المناسب.

علاج سوء التغذية:

قد يوصي اختصاصي التغذية بتغييرات محددة في كمية الطعام والتوصية بالمكملات الغذائية مثل الفيتامينات والمعادن.

أخبار قد تعجبك