هو
أرشيفية

"لغة الحوار" و"العطاء" و"الرومانسية"، كلها أساليب يجب أن يتمتع بها الزوجان لتحقيق حياة زوجية سعيدة تتسم بالاستقرار والتفاهم، ولتحقيق ذلك قدم موقع "فوكس أون ذا فاميلي" الإلكتروني مجموعة من النصائح للأزواج.

- اللغة البناءة:

استخدم لغة بناءة تشعر شريك حياتك باهتمامك به وتقديرك لما يقوم به، وتشجيعك له لتحقيق المزيد من الإنجازات. علاوة على ما سبق، فإن العبارات التي تنم عن تقديرك للشريك لها مفعول سحري في نشر جو من الود والاستقرار في المنزل، وتعمل على رفع معنوياته وتعزيز ثقته بنفسه.

- لغة الحوار:

لا بد من أن يكون الحوار بينك وبين شريك حياتك، مفتاحاً تستخدمه على الدوام للوصول إلى حلول للمشاكل العالقة بينكما. ويعتبر اللجوء إلى الحوار دليلاً دامغاً على اهتمامك بحياتك الزوجية، وشعورك العالي بالمسؤولية تجاه شريك حياتك، وبكل ما يرتبط بعلاقتك معه.

- لغة العطاء:

من الضروري أن تعمد إلى التعبير عن حبك لشريك حياتك واهتمامك به، عبر الكثير من الإجراءات التي تدل على استعدادك لتقديم كل ما بوسعك في سبيل إدخال السرور إلى قلبه. فعلى سبيل المثال، يعتبر تقديم الهدايا عندما يكون ذلك ممكنا أحد الطرق التي يمكنك عبرها التعبير عن حبك للشريك.

- لغة الرومانسية:

من المعروف بأن أي علاقة زوجية تمر في الكثير من الأحيان بمراحل تخبو فيها مشاعر الزوجين تجاه بعضهما البعض وذلك بسبب أعباء الحياة، وافتقار العلاقة الزوجية للرومانسية، لذلك يجب استخدام عبارات رومانسية. 

- لغة الترفيه:

بعد سنوات من الحياة الزوجية، قد يسود جو من الضجر والملل بين الزوجين، وتتحول حياتهما إلى روتين قاتل، لذا ينبغي إلى محاولة تحقيق التنوع عبر الانخراط في نشاطات ترفيهية بين الحين والآخر، كالذهاب إلى السينما، أو ممارسة الرياضة، أو القيام برحلة سياحية إلى خارج البلاد.

أخبار قد تعجبك