رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"منتقبة على دراجة نارية".. فنان مصري يدافع عن حقوق المرأة بـ"النقاب الخارق"

كتب: ميرنا نعيم -

01:35 م | السبت 25 أغسطس 2018

صورة منتقبة على دراجة نارية

يؤمن بالمساواة الكاملة بين الرجل والمرأة، كما يستخدم فنه لمشاركة قصص النساء اللواتي يعشن في خطر يمنعهن من مشاركتها، الفنان المصري مروان شاهين، الذي يصمم  لوحات تبدو نادرة كامرأة منقبة على درّاجة نارية، أو أخرى تعزف في فرقة موسيقية وغيرهم.

ويقول شاهين، إن الاضطهاد الذي تعيشه المرأة اليوم لا ينبع من الدين، لأن النساء لطالما مُنحن حرياتهن وحقوقهن في العصور الوسطى، وإنما تخضع نساء اليوم لسلطة ذكورية، ولذلك أراد الشاب المصري أن ينضم لـ"جيش" مناضلي حقوق المرأة في الشرق الأوسط، فبدأ في العام 2012 العمل على سلسلة Banned أي "المحظورات".

ويصور شاهين "النقاب" على أنه "لباس خارق"، كونها "ثارت" وخالفت التقليد العام، الذي لا يحبذ ركوب المرأة الدراجة، ويُشار إلى أن هذا العمل كان بالتعاون مع فنانين من "Londubh Studio"، الذي كان لهم دور في جلب اللوحة إلى الحياة، بعدما أن أعادوا رسمها من الأكريليك الدقيق وأوراق الذهب ذات الـ 24 قيراطاً.

وبالنسبة إلى الوقت الذي تطلبه هذا العمل، فقد احتاج إلى أكثر من 300 ساعة.

ويرى شاهين أنه يعلم بأن أعماله لا يتقبلها جميع من يشاهدها، إلّا أنه يحرص على أن تثير مشاعر بداخلهم، فهو يحاول ألا يقتصر فنه على الجمال الظاهري، بل أن يحمل معه رسالة يكرم بها الشباب من جميع أنحاء العالم الذين يطالبون بالحرية والمساواة، كما ذكرت شبكة "CNN" العربية.

ولم تقتصر أعمال شاهين على سلسلة Banned، وإنما تعددت لتشمل أيضاً عمل Guardian Free، والتي تظهر فيها دمى متحركة بالخيوط، على شكل نساء منقبات، تتحكم بها يدا ذكر، بينما تحاولن بدورهن التمرد على القمع وقطع السلاسل بالمقص.

ومن بين أعمال شاهين المفضلة لديه، "شيتاليكا"، التي تُظهر فرقة موسيقية مؤلفة من 5 منقبات تعزفن الموسيقى بتمرد وشدّة.

ويهدف شاهين من خلالها إلى إلهام نساء الشرق الأوسط لدخول مجال الموسيقى، سواء كانت موسيقى الروك أو الـ "دي جي".