رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بالصور| أين تقضي العائلات الملكية الأوروبية "إجازة الصيف"؟

كتب: إسراء جودة -

08:06 م | السبت 04 أغسطس 2018

العائلة البريطانية في قلعة بالمورال

مع قدوم فصل الصيف وارتفاع درجات حرارة الطقس، تفضل بعض العائلات الملكية الأوروبية التوجه إلى قلاعهم الكبرى المخصصة للترفيه، وتتنوع بين العقارات الريفية المتدحرجة أو المجمعات ذات الواجهات البحرية المميزة، يتصل أغلبهم بحدائق مشذبة بحرفية شديدة، تُفتح للعامة في بعض الأحيان.

وإليك عدد من الوجهات الصيفية للأسر الملكية الأوروبية، وفقًا لموقع "فوج".

- العائلة المالكة البريطانية:

قلعة بالمورال بمقاطعة أبردينشاير الاسكتلندية، هو وجهة العائلة المالكة البريطانية بمساحة تصل إلى 50 ألف فدان، ويضم 150 مبنى وحديقة للخضروات، ويمكن القيام بعدد من الأنشطة المتنوعة بها، تشمل الصيد البري والبحري وركوب الخيل، فيما تفضل الملكة إليزابيث الثانية التنزه حول الأراضي بسيارتها الـ"لاند روفر".

واعتبرت الأميرة أوجيني، في حوار سابق له قبل عامين، أن القلعة هي قاعدة مفضلة للجد والجدة، ويمكنهم رؤيتهم فيها والتمتع بمتنفس جيد للجميع، مشيرة إلى بعض الأنشطة التي يمكن القيام بها: "المشي، والنزهات، والكلاب، والكثير من الكلاب، هناك دائمًا كلاب، والناس يدخلون ويخرجون طوال الوقت".

- العائلة الملكية الإسبانية:

يعتبر قصر ماريفنت بمدينة ميورقة، هو الوجهة الصيفية للعائلة المالكة الإسبانية، إذ يتمتع بمناظر طبيعية مطلة على المحيط والحدائق الواسعة، التي افتتحت حديثًا للجمهور.

كما يشهد القصر التقاط الصور السنوية الصيفية للعائلة المالكة الإسبانية، التي كان آخرها للملكة ليتيزيا بثوب أبيض قصير من "هوجو بوس".

- العائلة الملكية السويدية:

أمرت الملكة فيكتوريا بتأسيس قصر سوليدين في العام 1906، بناءً على نصيحة طبيبها الذي قال إن الملك يحتاج إلى بعض الهواء النقي، ليتم بناء الفيلا ذات اللون الأبيض على الطراز الإيطالي، ويحيط بها حديقة رائعة يمكن للعامة زيارتها.

كما أنها تشهد الاحتفال بعيد الميلاد الرسمي للأميرة فيكتوريا في 14 يوليو من كل عام.

- العائلة المالكة النرويجية:

استخدم ملوك النرويج مزرعة بيجدوي منذ عام 1305، لكنها لم تصبح الوجهة الرسمية الصيفية لهم إلا بعد 200 عام.

وبُني المنزل، الذي يعود تاريخه إلى القرن الثامن عشر، على الطراز الباروكي، ويضم أيضًا مزرعة عضوية تحتوي على أكثر من 60 بقرة و30 رأسًا من الأغنام و9 أحصنة.

- العائلة المالكة الدنماركية:

في العام 1898، تم منح قصر مارسيليسبورج كهدية زواج للأمير كريستيان والأميرة ألكسندرين، وهو يقع في حديقة بمساحة 32 فدانًا، وتضم ورود وحديقة أعشاب ومجموعة من التماثيل.