رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بالفيديو| مشروع تخرج "هند": "سرير واحد متعدد الأغراض"

كتب: خلود بدر -

12:51 م | الإثنين 23 يوليو 2018

مشروع تخرج "هند"

استطاعت هند إسماعيل، الطالبة بكلية الفنون التطبيقية قسم آثاث وإنشاءات معدنية، تصميم سرير أطفال متعدد الأغراض في مشروع تخرجها ويمكن تحويله لأكثر من شكل وأبهرت "هند" أساتذة كليتها وأصدقائها.

ولم يقف الأمر على كونه مشروع تخرج، فبعد أن عرضت هند مشروعها على "فيس بوك" بعد الانتهاء منه، لقي تفاعلا كبيرا من متابعيها، لدرجة أنهم طلبوا منها تصميم سرير يشبهه لأطفالهم تقول "هند": "ماكنتش متوقعة إن مشروعي يعجب الناس كده لدرجة إنهم يطلبوا مني أنفذ زيه لأولادهم".

زودته "هند" بإمكانيات تناسب الطفل في جميع مراحل حياته، حيث يبلغ طول السرير الحقيقي متر و95 سم مما يسمح بإمداده أكثر من مرة: "الفكرة جاتلي لإن بعض الأمهات مش بتجيب سرير للطفل عشان بيكون لفترة مؤقتة في حياته".

 وتابعت هند: "السرير أيضا مزود بمساحة تخزين أسفله تسمح للأم بحفظ متعلقات الطفل، كما يوجد أيضا بجانبي السرير رفان، يمكن تحويلهم إلى "كوميدينو"، كما يتيح لك إزالتهم في حالة عدم استخدامهم، يمكنك تحويله أيضا إلى "كنبة" عن طريق فصل الجزء الأمامي منه".

لم يكن من السهل على هند أن تصمم نموذج بهذا الإبداع، فقد تحملت تكاليفه التي تبلغ 6000 جنيه كما استغرقت شهرين في تنفيذه: "الموضوع كان مرهق أوي في التنفيذ، كنت كل يوم بقعد ألف على الصنايعية".

كان يتوقع أصدقائها من الكليات الأخرى أن دراستها مقتصرة فقط على الرسم: "صحبتي قالت لي مكنتش متوقعة أنك تقدري تعملي حاجة حلوة كده".

كما انبهرت أسرتها أيضا من إبداعها: "كانوا بيقولوا ليا أما نشوف أخرة التعب ده إيه، بس بعد لما خلصته ما كنوش مصدقين إني أعرف أعمل حاجة زي دي" تقول هند.

اتفقت هند حاليا مع أربعة أمهات لتنفيذ سرير يشبهه لأطفالهم، كما طلب البعض منهم بتغيير نوعيته: "في واحدة منهم حامل لسه وعايز السرير يكون من الخشب".

الكلمات الدالة