صحة ورشاقة
صورة أرشيفية

توصل علماء جامعة لاسال، في البرازيل إلى طريقة بسيطة لتجنب الكآبة والحزن ورفع معنويات الإنسان خلال فترات الاكتئاب.

وأكد المختصون أن ممارسة التمارين البدنية تساعد في الحفاظ على مزاج جيد، حتى في أصعب حالات الاكتئاب التي تصيب البشر.

وتوصل الباحثون إلى هذه النتيجة بعد دراسة شارك فيها أكثر من 250 ألف شخص، لا يعانون من أية أمراض نفسية، وأكدوا أيضا عدم أهمية الجنس والعمر في الوقاية "البدنية" من الاكتئاب.

وقال المشرف على البحث، فيليب باريتو شوتش، إن "الدراسة هي الأولى من نوعها التي أثبتت أن النشاط البدني يساعد على حماية الإنسان من الإصابة بالاكتئاب".

ويأمل الباحثون أن تسهم النتائج في تعزيز أنماط الحياة الصحية ودراسة تأثير أنواع مختلفة من الرياضة على الصحة النفسية لأفراد المجتمع.

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك