أخبار تهمك
رئيسة كرواتيا

لفتت رئيسة كرواتيا، كوليندا جرابار كيتاروفيتش، الأنظار حولها منذ بدء كأس العالم، بمونديال روسيا 2018، خاصة بالمُباريات التي شهدت لعب المنتخب الكرواتي. 

لم تظهر بثوب رئيسة البلاد، بل ظهرت مُشجعة عفوية، ترتدي قميص منتخبها، تُشجعه بحماس طيلة البطولة، تنفعل لأجله كعاشق للمنتخب، وترقص فرحًا عن تسجيل الأهداف. 

وكانت مُباراة النهائي التي جمعت بين المنتخب الكرواتي ونظيره الفرنسي، بمثابة هالة كبيرة على ردود أفعال "جرابار" التي أصبحت حديث وسائل الإعلام العربي والعالمي. 

وترصد هُن أبرز ردود أفعال رئيسة كرواتيا بالنهائي: 

الرقص بالمدرجات: 

احتفلت "جرابار" رقصًا بمنتخبها عند تسجيل هدفي التعادل، أمام المُنتخب الفرنسي، وظلت تُشجع بحماس، لتشجيع اللاعيبه، مُطالبة بالمزيد لحصد الكأس، إلا أن القدر لم يشاء سوى بهدفين فقط بوقت المُبارة. 

روح رياضية:

عقب إطلاق حكم المُباراة صافرة النهاية، توجهت رئيسة كرواتيا على الفور لمُصافحة الرئيس الفرنسي، بوجه بشوش ومُبتسم، لتهنئته بفوز منتخبه، رغم خسارة منتخب بلادها.

دموع الهزيمة: 

التقطت وسائل الإعلام الأجنبية عدة لقطان لـ"جرابار" وهي تبكي عقب الهزيمة، لكنها لا زالت تدعم رجال مُنتخبها.

ونشرت عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، صورة للمنتخب الكرواتي، وعلقت عليها قائلة:" قاتلتم كالأسود وصنعتم التاريخ.. نحن فخورون بكم".

قبلات وأحضان:

لفتت رئيسة كرواتيا الأنظار حولها خلال تسليم الجوائز ورفع الكأس، بعدما قامت باحتضان وتقبيل جميع لاعبي المُنتخب الكرواتي والفرنسي، ولم يتوقف الأمر على اللاعبين فقط، بل امتد للحكام أيضًا. 

 

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك