صحة ورشاقة
دراسة توضح اسباب الشعور بالغضب عند الجوع الشديد

استطاع الأطباء اكتشاف سبب انتقال الأفراد من حالة الشعور البسيطة بالجوع، إلى الجوع الشديد، وظهور بعض المشاعر السلبية حينها مثل الغضب وتقلب المزاج.

وأكد مجموعة من العلماء من جامعة نورث كارولاينا، أن مستويات السكر في الدم تنخفض عندما نشعر بالجوع، مما يجعلنا نصاب بتقلب المزاج والشعور بالضيق من أبسط الأشياء. 

وبحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أوضح العلماء من جامعة نورث كارولاينا، أن تجربة الجوع تعطي إشارة تحذيرية، بأن الوقت قد حان للقيام بشيء حاسم للبقاء على قيد الحياة، وعندما لا يكون لدينا ما يكفي من السعرات الحرارية، تنخفض مستويات السكر في الدم، في محاولة للحفاظ على نظام التمثيل الغذائي قيد العمل.

ونتيجة للجوع قد نشعر بالضعف أو الضيق أو حتى الغثيان، فعندما يعاني الجسم من انخفاض في مستوى الطاقة، فربما لا يكون الوقت مناسب للقيام بالأنشطة البدنية الشاقة، وبالنسبة للبعض، فإن "آلام" الجوع إذا جاز التعبير تكون ذهنية وجسدية في نفس الوقت.

ووفقًا لما ذكرته الصحيفة، فأن الهدف من البحث، فهم أفضل الآليات النفسية للحالات العاطفية الناجمة عن الجوع، حيث يحدث الشعور بالغثيان عندما نكون في حالة من عدم الراحة بسبب الجوع.

أخبار قد تعجبك