موضة وجمال
دكتور تجميل يوضح أسباب المسام الواسعه والحل السريع لها

قال دكتور إبراهيم كامل، أستاذ جراحة التجميل بكلية طب جامعة عين شمس، إن المسامات الواسعة من أشهر ﺍﻟﻤﺸﺎﻛﻞ ﺍﻟﺠﻠﺪﻳﺔ ﺍﻟﺘﻲ يصعب ﺍﻟﺘﺨﻠﺺ ﻣنها بواسطة الطرق ﺍﻟﺘﻘﻠﻴﺪﻳﺔ، حيث ﺗﻈﻬﺮ ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﺎﺕ ﺍﻟﻮﺍﺳﻌﺔ ﻋﺎﺩﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻮﺟﻪ ﻭﺍﻷﻧﻒ ﻭﺗﻜﻮﻥ ﻣﺮﺋﻴﺔ.

وأضاف كامل، أن ﻣﺸﻜﻠﺔ ﺍﺗﺴﺎﻉ ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﺎﺕ تنتشر عند أﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﺒﺸﺮﺓ ﺍﻟﺪﻫﻨﻴﺔ، أما أﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﺒﺸﺮﺓ ﺍﻟﺠﺎﻓﺔ ﻭﺍﻟﻌﺎﺩﻳﺔ، فغاﻟﺒﺎ ﻻ ﻳﻌﺎﻧﻮﻥ ﻣﻦ ﻣﺸﻜﻠﺔ ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﺎﺕ ﺍﻟﻮﺍﺳﻌﺔ.

وأكد أن ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﺎﺕ عبارة عن ﻓﺘﺤﺎﺕ ﺻﻐﻴﺮﺓ ﺗﻘﺘﺤﻢ ﺳﻄﺢ ﺍﻟﺠﻠﺪ ﻭﺗﺘﺴﻊ ﺷﻴﺌﺎ ﻓﺸﻴﺌﺎ، ﻭﻳﺮﺟﻊ ﻇﻬﻮﺭﻫﺎ ﻟﻌﺪﺓ ﺃﺳﺒﺎﺏ، بينها ﺍﻟﻮﺭﺍﺛﺔ، وﺍﻟﺘﻘﺪﻡ ﻓﻲ ﺍﻟسن، ﺣﻴﺚ ﺗﻘﻞ ﻣﺮﻭﻧﺔ ﺍﻟﺒﺸﺮﺓ ﻧﺘﻴﺠﺔ ﻟﻨﻘﺺ ﺍﻟﻜﻮﻻﺟﻴﻦ ﻣﺎ ﻳﺴمح ﺑﻈﻬﻮﺭ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﺎﺕ ﻋﻠﻰ ﺑﺸﺮﺓ ﻭﺟﻬﻚ، ﻭﻳﺼﺒﺢ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﻌﻮﺑﺔ ﺍﻟﺘﺨﻠﺺ ﻣﻨﻬﺎ ﺣﺘﻰ ﻣﻊ اﺳﺘﻌﻤﺎل الفتاة ﻟﻠﻌﺪﻳﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﺮﻳﻤﺎﺕ ﺍﻟﻤﻌﺎﻟﺠﺔ وﺍﻟﻮﺻﻔﺎﺕ ﺍﻟﻤﻌﺮﻭﻓﺔ ﻭﻧﺼﺎﺋﺢ ﺍﻷﺻﺪﻗﺎﺀ.

وأوضح: "ﺗﻈﻬﺮ ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﺎﺕ ﺍﻟﻮﺍﺳﻌﺔ ﻧﺘﻴﺠﺔ ﺍﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﺤﺐ ﺍﻟﺸﺒﺎﺏ ﻓﻲ ﺳﻦ ﻣﺒﻜﺮﺓ، ﻭﺑﻌﺪ ﺍﻟﺘﺨﻠﺺ منها ﺗﻈﻬﺮ ﻋﻠﻰ البشرة ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﺎﺕ ﺍﻟﻤﺰﻋﺠﺔ، ﺣﻴﺚ ﻳﺴﻬﻞ ﺗﺤﻔﻴﺰ ﺍﻟﺠﻠﺪ ﻹﺧﺮﺍﺝ ﺍﻟﺪﻫﻮﻥ ﺍﻹﺿﺎﻓﻴﺔ ﺑﺸﻜﻞ ﻛﺒﻴﺮ ﻓﻴﺆﺩﻱ ﺫﻟﻚ ﺇﻟﻰ ﻇﻬﻮﺭﻫﺎ ﻋﻠﻰ البشرة ﺑﺸﻜﻞ ﻣﻘﻠﻖ ﻭﻣﺜﻴﺮ، ﻤﺎ يجعل المصاب يشعر ﺑﺮﻏﺒﺔ كبيرة ﻓﻲ ﺗﻀﻴﻴﻘﻬﺎ ﺑﺄﻱ ﻭﺳﻴﻠﺔ".

ويضيف إبراهيم، أنه ﻣﻦ ﺃﻓﻀﻞ ﺍﻟﺤﻠﻮﻝ ﺍﻟﻌﻼﺟﻴﺔ ﻟﻤﺸﻜﻠﺔ ﺍﻟﻤﺴﺎﻡ ﺍﻟﻮﺍﺳﻊ ﻫﻲ ﺗﻘﻨﻴﺔ "فراكشنال ليزر"، وقد ﺃﺛﺒﺘﺖ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻄﺮﻳﻘﺔ ﻓﻌﺎﻟﻴﺘﻬﺎ للتخلص ﻣﻦ ﻛﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻷﻣﺮﺍﺽ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺼﻴﺐ ﺍﻟﺒﺸﺮﺓ، ﻭﺍﻟﺘﻲ يصعب علاجها بالوسائل التجميلية الأخرى، وتعمل أشعة ''ﺍﻟﻔﺮﺍكشنال''ﻋﻠﻰ ﺗﻨﺸﻴﻂ ﻣﺎﺩﺓ ﺍﻟﻜﻮﻻﺟﻴﻦ ﺑﺎﻟﺒﺸﺮﺓ ﻭﺗﻀﻴﻴﻖ ﺍﻟﻤﺴﺎﻡ ﺑﻄﺮﻳﻘﺔ ﻣﺪﻫﺸﺔ، ﻭﻳﻜﻤﻦ ﺍﻟﺴﺮ ﻓﻲ ﻧﺠﺎﺡ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺘﻘﻨﻴﺔ ﺍﻟﺮﺍﺋﻌﺔ ﻓﻲ ﺃﻧﻬﺎ ﺗﻌﻤﻞ ﺑﺸﻜﻞ ﻃﺒﻴﻌﻲ ﻭﻣﻠﻤﻮﺱ، ﻋﻠﻰ ﺇﻣﺪﺍﺩ ﺍﻟﺒﺸﺮﺓ ﺑﺘﻠﻚ بمادة ﺍﻟﻜﻮﻻﺟﻴﻦ ﺍﻟﺴﺤﺮﻳﺔ، التي تظهر نتائجها من الجلسة الأولى.

أخبار قد تعجبك