صحة ورشاقة
الوخز بالإبر يساعد في تخفيف أعراض انقطاع الطمث

توصلت دراسة طبية إلى أهمية الاستعانة بالوخز بالإبر في علاج وتخفيف حدة أعراض انقطاع الطمث.

ووجدت دراسة شاملة أجريت من قبل "معهد الأبحاث السريرية ديوك" في نيويورك، أن النساء اللاتي تلقين جلسات العلاج بواسطة الوخز بالإبر تراجع الأعراض السلبية المرتبطة ببلوغ مرحلة انقطاع الطمث، مقارنة بالسيدات اللاتي لم يخضع لتلك الجلسات.

وقد لوحظ أن السيدات اللاتي خضعن لجلسات العلاج بواسطة الوخز بالإبر تمكن من التغلب على أعراض سن اليأس في مقدمتها نوبا الهبو، الأرق العصبية.

وأوضح الباحثون في مقال تحت عنوان "إدارة أعراض سن اليأس بواسطة الوخز بالأبر: مراجعة منهجية شاملة"، إجراءهم مراجعة شاملة للدراسة، التي قيمت فعالية الوخز بالإبر للأعراض الحركية وأية آثار ضارة من العلاج بين النساء في مرحلة سن اليأس بعد انقطاع الطمث.

ويشير الباحثون إلى أن الفروق ذات الدلالة الإحصائية الموجودة بين الوخز بالإبر قد يرجع جزيئا على الأقل إلى الآثار غير المحددة للعلاج. وقد لاحظ الباحث الرئيسي ديفيد بافوس، الأستاذ في "معهد الأبحاث السريرية ديوك" في نيويورك، فعالية الوخز بالإبر في تخفيف حدة التواتر الأعراض الحركية ، فضلا عن عدد من الأعراض المزعجة كالأرق، نوبات الهبو الساخن وإكتساب المزيد من الوزن".

أخبار قد تعجبك