صحة ورشاقة
صورة ارشيفية

"الباراسيتامول" هى من المواد المسكنة والخافضة للحرارة ويدخل كمكون أساسي في العديد من وصفات البرد والإنفلونزا، يُحتفظ بالباراسيتامول ضمن الأدوية المنزلية، واستطاع مجموعة من العلماء التوصل إلى نتيجة تؤكد إلى حدوث خلل في وظيفة الإنجاب، وذلك لتسببها في حدوث  ضرر بالمشيمة والوظائف الجنسية للمرأة.

وبحسب الدراسة التي نشرتها مجلة "إبيومديسين"، أن الدراسة شارك فيها 455 متطوعًا ممن تزيد أعمارهم عن 18 عامًا، ووجد العلماء أن جميع المرضى الذين تناولوا أدوية، مصنوعة على أساس "الباراسيتامول"، يعانون من نضوب الهرمونات الجنسية.

وأكدت الدراسة أن "الباراسيتامول" يؤدي إلى إلحاق الضرر بالمشيمة والوظائف الجنسية، كما أن استخدام الباراسيتامول أثناء الحمل يزيد من خطر الإجهاض وقد يخل من تطور الجهاز العصبي لدى الجنين. 

 

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك