رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

رد "التعليم" على قرار إغلاق مدرسة "سمارت جنيريشن" بـالهرم

كتب: ندى نور -

08:26 م | الثلاثاء 30 يناير 2018

صورة رئيسية

ساد غضب بين أولياء أمور مدرسة "سمارت جنيريشن" الأجيال الذكية الخاصة بالهـرم التابعة لإدارة العمرانية بمحافظة الجيزة، بعد قرار مسؤولي الحي بإزالتها وتحطيم حديقة المدرسة.

وبحسب ما ذكره أولياء الأمور في السابق وإدارة شركة الأجيال الذكية للخدمات التعليمية، القائمة على بناء المدرسة، أن هناك ما بين 70-80 مدرسة بنفس منطقة المدرسة، وعند بناء المدرسة لم يواجه أي مشاكل تمنع من بناء المدرسة، فعلى الرغم من وجود الأوراق التي تثبت أحقية المدرسة في مباشرة الدراسة بها، فإن هناك أقوال بأن المدرسة مخالفة، وأنشئت على أرض زراعية.

وجاء رد وزارة التربية والتعليم على هذا من خلال المتحدث الرسمي باسم وزارة التربية والتعليم، أحمد خيري، بشأن هذا الموضوع، حيث صرح من خلال بيان عرضه المذيع رامي رضوان ببرنامج"8 الصبح"، المذاع على فضائية "dmc"، حلقة اليوم، أن المدرسة مبنية على أرض زراعية وبدون ترخيص للمباني، ومحرر لها عدة محاضر بناء بدون ترخيص، ومحاضر تبوير وتشويه لجميع مباني المدرسة.

وأضاف من خلال البيان، أن المدرسة صادر لها قرار إزالة، ولا يوجد بها أي طلاب مسجلين على قاعدة بيانات مديرية التربية والتعليم بالجيزة، ولا يمكن منحها أي تراخيص تشغيل، لأنها منشأة غير مرخصة وفقًا للمادة 11 من القرار الوزاري 420 لعام 2014، والتي تنص أنها يحذر على أي مدرسة مزاولة نشاطها قبل صدور ترخيص.

وتابع أن هناك توصية بمخاطبة مجلس مدينة أبو النمرس بسرعة اتخاذ الإجراءات القانونية للمنشأة طبقًا للقانون 119 لعام 2008، وعدم أصدار أي تراخيص تحت أي مسمى لهذه المدرسة.