أم صح
صورة أرشيفية

قال دكتور إيهاب عيد أستاذ الطب السلوكي، بعد تلقيه مشكلة أم في التعامل مع ابنتيها اللاتين تعانين من التبول اللا إرادي، إنها عند شكوتها من الابنتين فإن الأمر تعدى مرحلة الاستفزاز والشكوى أمامهما ويزداد الحال سوءا بعدم استجابتهما لتخلي عن الأسلوب غير السليم.

وأضاف أستاذ الطب السلوكي خلال برنامج "ست الحسن" المُذاع عبر الفضائية "Onent"، أن الأطفال التؤام بالأخص نضجهما بطيء لذا يمكن أعطائهم فرصة للنضح حتى سن 6 سنوات، مؤكدا عدم الاعتداء على الأطفال بالضرب أو المعاملة القاسية حيث يمكنها التحذير، فالعقاب الزائد عن الحد يؤدي إلى التأثير بالسلب على سلوكه.

الكلمات الدالة