فتاوى المرأة
صورة ارشيفية

علق الدكتور أشرف سعد أحد علماء الأزهر ودار الإفتاء، على كتاب "الحجاب الجديد" عبد السميع السيد الجدل، عقب تطرقه إلى أن تغطية الرأس ليست فرضا، قائلا: "كلام غير صحيح".

وأضاف سعد لـ"الوطن"، أن القرآن أعلن بشكل صريح في سورتي "النور" و"الأحزاب" على تغطية الرأس، وأن المرأة لا يظهر منها سوى وجهها وكفيها، وأن البعض يزعم بأن لفظ "الحجاب" لم يذكر بشكل صريح، دون النظر أن تلك الكلمة لها مرادفات عدة في اللغة العربية. 

وأشار إلى أن فكرة أن الثابت عند المذاهب الأربعة أن الحجاب فرض على النساء الحرائر فقط دون العبيد، وأن عورتها من السرة إلى الركبة، تُعد أحاديث منزوعة من سياقها التاريخي، ولم يعد معتد بها حاليا، فذهاب بعرض الفقهاء أن عورة الأئمة مثل الرجل، يرجع إلى تيسير بيعها إلى رجل، "وبعدها لو خلفت منه، هتبقى حرة، وبكده تبقى اتخلصت من العبودية بطريقة سريعة من وجه نظرهم".

وختم حديثه، بأن فريضة الحجاب تُنصف من الأمور المعلومة بالدين بالضرورة، والمثبتة من قِبل العلماء، مثل الصلاة والحج، التي يمكن لأحد التشكيك في وجوب المسلم أدائهما.

الكلمات الدالة