أخبار تهمك
صورة من الحدث

انطلقت فعاليات المؤتمر الثاني لتحديات الحياة ما بعد سرطان الثدي الانتشاري، صباح اليوم، ضمن حملة "حرك السكون" التي تنظمها المؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدي.

وبدأ المؤتمر بعرض فيلم وثائقي لمريضات سرطان الثدي المتقدم، يروين فيه تجاربهن المختلفة لعلاج المرض.

وأشارت الدكتورة أماني هلال، استشاري علاج الأورام بمستشفى هرمل، إلى أن سرطان الثدي الانتشاري يمثل نسبة 30% من إجمالي نسبة الأورام وفقا لأحدث الإحصائيات، مؤكدة أن الطرق العلاجية تشمل العلاج الكيميائي والهرموني والموجه ولكن تختلف باختلاف الحالات المرضية.

وحضر المؤتمر عدد من الأطباء، بينهم الدكتورة نادية زخاري وزيرة البحث العلمي الأسبق، والدكتورة شادية ثابت عضو لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، والدكتورة ريهام مدحت مدير إدارة العيادات بالهيئة العامة للتأمين الصحي، فضلا عن بعض محاربات سرطان الثدي الانتشاري.

الكلمات الدالة