صحة ورشاقة
صورة أرشيفية

أفادت دراسة أمريكية، بأن تأثير أعراض انقطاع الطمث عند النساء، الذي يتمثل في الهبّات الساخنة والتعرق ليلا، عادة ما يحدث بين أوائل ومنتصف الخمسينيات من العمر.

وأوضحت الدراسة، أن صحة النساء فوق عمر الستين تبدأ في التحسن، وتقل شكواهن من مشكلات الذاكرة وأعراض جسدية، لكن ستظل لديهن مشكلات أخرى مثل اختلال الوظيفة الجنسية والشعور بالإرهاق والتقلبات المزاجية، بحسب ما أورده موقع "سكاي نيوز".  

وقالت كبيرة الباحثين في الدراسة كارولين توركيلسون، من جامعة مينيسوتا في منيابوليس، إنّ "الدراسة تشدد على ضرورة أن يبادر الأطباء بالتحدث مع النساء عن الصحة الجنسية والتغيرات النفسية المصاحبة للتقدم في العمر". 

وتابعت توركيلسون: "تعيش النساء حياة صحية ومثمرة لسنوات عديدة بعد بلوغ سن اليأس، ما يخلق طلبا على (خدمات فريدة) لهذه الشريحة من الناس".

وفحص الباحثون بيانات من استقصاءات أجابت عليها 932 امرأة في مينيسوتا، واشتكت المشاركات اللاتي تقل أعمارهن عن 55 عاما من التعرق في أثناء الليل، ومن الهبات الساخنة أكثر من المشاركات الأكبر سنا، كما تحدثت المشاركات الأصغر سنا عن تغيرات متزايدة في الرغبة الجنسية.

وأكدت النساء الأكبر سنا أنهن مررن بأعراض جسدية أقل وطأة مثل الإرهاق وصعوبة النوم واكتساب الوزن وتغيرات في المظهر. 

الكلمات الدالة