كافيه البنات
أسما شريف منير

ردت خبيرة التجميل أسما شريف منير على التعليقات السلبية التي تناولت شكلها خلال الفترة الماضية، وخاصةً حجم أنفها، حيث نشرت صورة لها عبر حسابها على موقع تبادل الصور "إنستجرام"، أمس، وعقبت عليها لتقول إنها تعرف أن حجم أنفها كبير، وأنه لا دخل لها في تكوينه، وهو من خلقة الله سبحانه وتعالى الذي خلق الجميع في أحسن تقويم.

وأضافت أنها كبرت واعتادت على شكلها، ولكن ظلت التعليقات السلبية على شكلها تؤثر عليها لتشعرها بالخجل من عيوبها، ما جعلها تفقد الثقة بنفسها وتفكر في إجراء جراحة تجميلية لأنفها ولكنها تخوفت من نتائجها، واستعاضت عنها باستخدام المستحضرات التجميلية لإخفاء حجم أنفها، ما منحها المزيد من الثقة.

واستكملت أنها قررت التصالح مع شكل أنفها: "لقتها لايقة على وشي، ربنا شافها حلوة كده وإداني حاجات تانية حلوة في وشي وافتكرت إني مش كاملة وإن عيوبي جزء مني والمفروض إني أتعلم أحبها عشان مش الأسهل إني أغيرها".

واختتمت "أسما" رسالتها، بأنها مستمرة في تعلم كيفية التصالح مع النفس، وأن أول خطوة اتخذتها هي أن تتحدث إلى متابعيها بوضوح وصدق.