أم صح
طفل

يخجل الأطفال في بعض الأحيان الحكي عما يتعرضون له خارج المنزل، من احتكاك بالعالم الخارجي، عندما يتعرضون لمواقف تبدو "سيئة"، ولا تحتمل استيعاب الطفل.

من جانبه ذكر موقع "Mamamia" أن هناك علامات معروفة، يفعلها الطفل وتشير إلى أنه تعرض لـ"الاعتداء الجنسي"، وفقا لمركز جنوب شرقي مكافحة الاعتداء الجنسي والعنف الأسري، وإدارة المجتمعات المحلية في حكومة كوينزلاند، في أستراليا، فيما يلي:

- فهم متطور بشكل غير عادي للسلوك الجنسي.

- اللعب الجنسي مع اللعب، أو السلوك الجنسي تجاه الأطفال الآخرين.

- ظهور موضوعات جنسية في الأعمال الفنية أو القصص.

- ظهور السلوك الانتكاسي على الطفل، مثل استئناف مص الإبهام، والبلل المستمر.

- التغيرات المفاجئة في الشهية، و"الكوابيس"، واضطرابات النوم، وتدهور العلاقات مع أقرانهم، والضرر أو التشويه الذاتي.

- صعوبة في التركيز.

وتحدث الموقع إلى كاريسا رودجرز، طبيبة متخصصة في الاعتداء العاطفي والجسدي والجنسي وإجهاد الطفل وصدماته، والتي أشارت إلى أهمية نقطة "تغيير السلوك المفاجئ وغير المبرر".

وأشارت إلى أن هناك علامات بدنية بالإضافة إلى السلوكية، وتوضحها فيما يلي:

-الأمراض النفسية الجسدية، حيث آلام في المعدة أو الكوابيس.

- ألم أو مشكلات مع التبول أو التغوط.

- الدم في الملابس الداخلية.

- الكدمات أو الصدمات الجسدية إلى الثديين.

- الحكة أو التهاب الأعضاء التناسلية.

من جانبه قال داريل هيجينز مدير معهد دراسات حماية الطفل في الجامعة الأسترالية الكاثوليكية، إن أهم شيء يمكن للوالد أو المعلم أو البالغ في حياة الطفل أو الشاب أن يفعله هو فتح خطوط الاتصال، واختيار كيفية التحدث إليهم بعناية.

 

الكلمات الدالة