هي
مونيكا صدقي

"إزاي تشقطي ذكرا؟ أولا لازم تلبسي فستان سواريه زي كده ومفتوح من فوق في أي فرح وسيبي الباقي على الولاد.. الفستان ده خلاني أتخطب يا بنات والله"، كلام نُشر عبر حساب على موقع "فيس بوك" يحمل اسم وصورة شخصية لطالبة جامعية تدعى مونيكا صدقي، وأثار موجة عدائية ضد الفتاة على الموقع الاجتماعي.

مونيكا صدقي، الطالبة بكلية صيدلة، نفت تبعية الحساب الذي نشر ما سبق لها، "حد سرق صورة من حسابي الشخصي وعمل حساب تاني مزيف باسمي وحط صورتي وجانبه الكلام المشين ده".

مونيكا قررت الرد على الشائعات بـ"فيديو لايف" وضعته على صفحتها الشخصية، وظهرت فيه منهارة وتبكي بحرقة "حد خد صورة من صوري وكتب كلام وحش جدا، حاولت أقفل الأكونت المزيف واتقفل بالفعل، لكن الشعب اللي مابيرحمش واخد سكرين شوت وحاطه في كل حتة، إنتوا ماعندكوش رحمة أنا واحدة حياتي بتدمر، ليه تعملوا فيا كده أنا عايشة في حالي، أنا قاعدة مش عارفة أعمل إيه، أنا مش بلوم حد لأن الجهل مافيش ذنب فيه، لكن الذنب إني أكتب للناس اللي ناشره البوست وأطلب منهم يشيلوه ومايرضوش، بغرض تجميع أكبر عدد من اللايك والشير".

فيما كتب كريم هشام، صديق مونيكا: "موضوع الصورة انتشر لحد ما وصل لأهل مونيكا في الصعيد وبره مصر كمان، سمعة بنت اتدمرت بسبب جروب أهبل وشخص مختل، وأهلها اللي نزل من الإمارات والليّ نزل من الصعيد عشان يشوفوا بيجرى إيه".

 

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك