رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

فايزة صديقة "العَجلة": "المشوار بقى بيحتاج 7 دقايق بدل نص ساعة"

كتب: سارة سند -

03:20 م | السبت 13 مايو 2017

فايزة هشام

زحمة الطرق في القاهرة أصبحت معاناة لكل المواطنين، الطريق أحيانا يستغرق ساعتين وثلاث حتى الوصول للمشوار المطلوب.

فايزة هشام، شابة مصرية، قررت مواجهة الزحام بطريقتها الخاصة، تحكي فايزة: "من فترة قررت أشتري عَجلة وأنزل بيها كل مشاويري توفيراً للوقت والمَجهود اللى بيضيعوا في ولا شيء، مامتي هي اللي شجعتني في الأول وجابتلي العجلة، نزلت فعلاً بالعَجلة وأنا عارفة إني هتعرض لسخافات من الناس والسواقين".

أول يوم نزول بالعجلة بالنسبة لـ"فايزة" لم يكن سهلا على الإطلاق "كان اقتناعي بأن العَجلة وسيلة مواصلات سهلة ومريحة وموفرة للعوادم والوقت والفلوس، كان مخليني مقتنعة باللي بعمله، أول يوم نزلت بيها مكونتش ببص لحد علشان مضايقش".

"فايزة" تعرضت لمفاجأة جعلتها تغير قناعاتها المسبقة وكتبت عنها على صفحتها الشخصية "بس الغريب في الموضوع إن محدش ضايقني أصلا، محدش زنق عليا بعربيته زي ما كنت متخيلة، محدش عامل لي حاجة غير إنهم كانوا بيبصوا، بصات فرح على بصات استغراب، ناس كتير كانت فكراني بلفت النظر وخالف تُعرف والكلام ده، ناس اتريقت وناس شجعت، وابتديت أتضايق من كتر ما الناس بتبصلي، نزلت يوم من غير العَجلة علشان آخد قرار فاللي هعمله بعد كده، والمشوار اللي كنت بروحه في 7 دقايق بالعجلة روحته في نص ساعة بالمواصلات، والناس برضه كانت بتبصلي وكُنت بتعَاكِس أكتر".

ركوب العجلة كان له العديد من الجوانب الإيجابية تعددها فايزة "خسيت 6 كيلو في أسبوعين من العَجلة، وروحت أماكن مروحتهاش قبل كده، حسيت إني مرتاحة وإني بوفر وقتي وفلوسي، وإني بقيت مش ماشية على مزاج المُجتمع والناس والمكوجي والبواب، ببساطة عملت اللي عايزاه طالما مقتنعة بيه".

الكلمات الدالة