هي
صورة أرشيفية

يطلب الأطفال أشياء ليست ملكهم، كأن يريدون «لعبة» لا تخصهم أو حلوى وغيرها من الأشياء، والأطفال لا يستوعبون معنى السرقة، ويأخذونها اعتقادا منهم أنها من حقهم.

الأخصائية النفسية سهام حسن، تحدثت لـ «هن» عن التصرف السليم حال اكتشاف الأم أن ابنها حصل على أشياء لا تخصه، قائلة: "لمساعدة طفلكم على فهم تكلفة السرقة، أجبروه على تصحيح فعله من خلال أداء مهمات في المنزل، أو من خلال التخلي عن إحدى ألعابه المفضلة.. أطلبوا منه أن يتخلى عن إحدى ألعابه لأنه أخذ شيئا ليست ملكه، ويمكنكم إعادة اللعبة له مرة أخرى بعد أشهر كمكافأة له على سلوكه الحسن".

وتابعت: "قولوا لطفلكم إنه ليس بإمكانه أن يحتفظ بالأشياء التي لا تخصه، أو التي استعارها من دون إذن، أجبروه على إعادتها بنفسه وإلى الأهالي مرافقته إذا ما استدعى الامر ذلك".

الكلمات الدالة