صحة ورشاقة
صورة ارشيفية

يعتبر مرض "أنيميا الفول"، واحد من أكثر الأمراض الشائعة حول العالم، حيث تشير التقديرات إلى إصابة حوالي 200 مليون شخص به.

دكتور محمد الموجي، استاذ طب الأطفال جامعة الأزهر قال إن أنيميا الفول السوداني هي مرض وراثي يصيب الذكور أكثر من الإناث نتيجة نقص في إنزيم معين في كرات الدم الحمراء يؤدي إلى تكسير في الكرات الحمراء وحدوث أنيميا في حالة أكل الطفل لغذاء يحتوي على الفول أو مشتقاته مثل الطعمية أو البصارة أو الفول الحراتي أو بعض الادوية.

وأشار الموجي إلى وجود بعض الأعراض، التي تؤكد إصابة الطفل بها مثل أن يكون "لونه مخطوف" وبياض العين يميل إلى الإصفرار، وسرعان ما تتحسن الحالة ولا تتطلب الحالة علاج بل الملاحظة فقط وفي الحالات الشديدة فقط قد يحتاج الطفل نقل دم وينبه على الأهل تجنب أي غذاء يحتوي على الفول ومشتقاته وتجنب مجموعة من الأدوية يحددها الطبيب.

ومن الخطأ الشائع، أن يمنع الأهل جميع البقول الأخرى مثل "العدس واللوبيا" وكذلك الفول السوداني وهم ليس لهم علاقة بهذا المرض ومسموح بهم.

الكلمات الدالة