كافيه البنات
صورة أرشيفية

أثارت مشاجرة دارت في مطعم شهير بالقاهرة "أم حسن"، غضب العديد من النشطاء، خاصة وأن المشاجرة التي دارت بين إدارة المطعم وزبائنه من الفتيات المنتقبات، وأنطلقت حملات إلكترونية تدعو لمقاطعة هذا المطعم بفروعه المختلفة.

بينما قرر بعض المطعام المنافسة، أن تستغل الجدل حول قضية "مشاجرة المنتقبات"، فقد أعلن أحد شركاء مطعم بحي المهندسين، ويدعى إبراهيم شاهين، تقديم كافة المشروبات التي تطلبها زبائن المطعم من المنتقبات مجانا.

وأعلن شاهين، من خلال صفحته على "فيسبوك"، قائلا:"نا وشركائى الاستاذ عبد الرحمن المكي وجميع مجلس الادارة بنرحب بكل المنتقبات فى مطعمنا، وبنعلن ان من اليوم والى اخر رمضان مشروبات كل زورانا من المنتقبات هتكون هديه لكل منتقبه من زوارنا وليست هذه الهديه بقيمه لامرأه ارتضت بستر الله الجميل على وجهها ".

وأضاف شاهين، :"رفضا منا لكل تمييز واستقطاب وتصنيف وعنصريه من اى فصيل ولأى حد تحت اى مسمى بندعوا اخواتنا اللى تم الاعتداء عليهم فى مطعم ام احسن الى يوم افطار مجانى هم وعائلاتهم وشرف لينا ولمطعمنا انهم يتقبلوا عزومتنا".

وتفاعل عدد كبير من النشطاء والناشطات، مع دعوة صاحب المطعم، وعلقت إحد الفتيات:"عملتو اللى كان نفسى أعمله لو عندى مطعم ..بجد احسنتم جدا جزاكم الله خيرا"، وقال آخر:"وهو المفروض يعزم مصر كلها عشان يبقي غير عنصري؟ الرجل عنده مبادرة خير وسواء كانت واخده منحي تسويقي او لاء فدي شطارة منه ومندخلش في نوايا الناس".

الكلمات الدالة