أخبار تهمك
ناتالي كوسيوسكو خلال فقدانها الوعي

اعتداءات جسدية ولفظية، تتعرض لها بعض السيدات ممن قررن اقتحام الحياة السياسية، وآخرهم ما تعرضت له وزيرة البيئة الفرنسية السابقة ناتالي كوسيوسكو، أمس، أثناء توزيعها منشورات في سوق بباريس، قبل الانتخابات البرلمانية المقررة الأحد المقبل، ما أفقدها الوعي لفترة وجيزة.

لم يكن اعتداء كوسيوسكو، هو الأول من نوعه الذي تواجهه السيدات المشاركات في الحياة السياسية بمختلف دول العالم، لذا يرصد "هن" أبرز الاعتداءات التي لحقت بالسيدات في الأشهر الماضية.

-تعرضت مريم أقريمع مرشحة حزب الأصالة والمعاصرة المغربي، في شهر سبتمبر الماضي، إلى اعتداء جسدي بالأسلحة البيضاء، حيث أصيبت بجروح غائرة في الصدر والبطن، ولكن لم تتوصل قوات الأمن المغربية لمرتكبي تلك الاعتداء.

- ألقى ناشط، يبلغ من العمر 39 عاما، كوبًا من الماء فى وجه وزيرة العمل الفرنسية السابقة مريم الخمري، في مايو الماضي، خلال تجولها في أحد الأسواق في الدائرة 18 بباريس، وتصدى له حارسها الشخصي.

- قذف متظاهرون المرشحة للانتخابات الرئاسية الفرنسية مارين لوبان بالبيض، حيث تجمع نحو 50 شخصًا لدى وصول لوبان إلى شركة ملاحة في بلدة "دول دي بريتاني"، وألقوها بالبيض هاتفين “فليخرج الفاشيون”، وتمكن حراس المرشحة، البالغة 48 عاما، من سحبها إلى داخل مبني الشركة.