صحة ورشاقة
أرشيفية

يؤدي الصيام لأكثر من 15 ساعة في اليوم إلى حالة من الجفاف، حيث أن الماء عنصر بالغ الأهمية لمجموعة متنوعة من الوظائف الطبيعية والحيوية ويشكل 60-70% من مجموع وزن جسمنا.

فمع ساعات الصيام الطويلة والحرارة الشديدة في فصل الصيف، يجب أخذ الاحتياطات الإضافية عند التعامل مع أنماط استهلاك المياه، لأن ذلك يساعد الأفراد على الحفاظ على جسم صحي، مرطب ومتوازن.

وعرضت خبيرة التغذية في مركز رايت بايت، ريهام شمس الدين، مجموعة نصائح تساعد على تقليل العطش وتقليل خطر احتباس الماء خلال شهر رمضان، بحسب ما أوردته وكالة "سبوتينك":

1- ضمان تناول كمية كافية من السوائل من وقت الإفطار حتى السحور.

2- تقسيم كمية المياه المستهلكة من الإفطار إلى السحور بدلا من تناولها في وقت واحد.

3- تناول الفواكه والخضروات التي تحتوي على كميات كبيرة من المياه مثل الخضار الورقية الخضراء والكرفس والملفوف والكوسا والخيار والبطيخ والشمام والبرتقال والحمضيات.

4- الحد من كمية الصوديوم الكاملة المستهلكة إلى أقل من 2300 ملج يوميا على النحو الموصى به من قبل جمعية القلب الأمريكية.

5-من المهم أيضا إعادة ترطيب الجسم جيدا من خلال المياه المعبأة بعد ممارسة التمارين الرياضية أو أي جهد بدني معتدل لتجديد خسائر الصوديوم عن طريق العرق.

6- يحافظ الجسد على السوائل إذا كنا نمتنع عن شرب المياه لفترات طويلة أو وقت طويل، وهذا يؤثر على الكلى والقلب ويسبب بالعديد من المضاعفات الصحية، لذا فإنه من المهم جدا ترطيب الجسم بكمية مناسبة من الماء وتجنب احتباس السوائل.

الكلمات الدالة