فتاوى المرأة
صورة ارشيفية

تضطر بعض النساء إلى لمس المصحف أو دخول المسجد أثناء فترة الحيض، ولا يعرفن حكم الشرع في ذلك

 أشار الدكتور "علي جمعة محمد" على الموقع الرسمي لـ"دار الإفتاء المصرية" في الفتوى رقم "406" إلى خطأ هذا الفعل تماما قائلا: "لا يجوز للحائض دخول مصلى النساء بالمسجد لأيِّ غرضٍ إلا عابرة سبيلٍ؛ لقوله صلى الله عليه وآله وسلم: «لَا أُحِلُّ الْمَسْجِدَ لِحَائِضٍ وَلَا جُنُبٍ» رواه أبو داود، وهذا ما عليه جمهور الفقهاء."

وأضاف: "لا يجوز للحائض مسُّ المصحف ولا قراءة القرآن عند الجمهور، إلا أنَّ المالكية أجازوا لها قراءة القليل من القرآن دون مسِّ المصحف؛ لكونها معذورةً في ذلك، وحتى لا يؤدي تركُها القراءةَ إلى نسيان القرآن."